الخارجية الايرانية: نرحب بجهود فرنسا للحفاظ على الاتفاق النووي

أعرب المتحدث باسم الخارجية الايرانية عباس موسوي عن ترحيب إيران بدور فرنسا لخفض التوتر وتنفيذ الاتفاق النووي، معتبرا أن فرنسا هي جزء من الاتفاق وان من واجبها في اطار الاتفاق المحافظة عليه. بحسب ما نقلت وكالة “إرنا”.
وتطرق موسوي الى زيارة مستشار الرئيس الفرنسي للشؤون الدبلوماسية عمانوئيل بين الى طهران ولقاءاته المرتقبة اليوم مع أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الايراني ووزير الخارجية مضيفا: ان “ايران وبعد خروج اميركا من الاتفاق النووي ومماطلة الاطراف الاوروبية في تنفيذ التزاماتها تجاه ايران، قررت ايجاد آلية لتقليص التزاماتها في اطار الاتفاق النووي، وبهذا شهدنا ردود الافعال والمواقف الدبلوماسية على صعيد المنطقة والعالم في هذا المجال”.
وتابع: “اننا لم نشهد مثل هذه الضجة عند خروج أميركا من الاتفاق النووي رغم أن الاجراء الاميركي كان نقضا واضحا للاتفاق، والان وعندما اتخذت ايران بعض الخطوات لاستعادة التوازن بين التزاماتها وحقوقها في اطار الاتفاق، نلاحظ صدور المواقف العديدة والبيانات التي تعرب عن القلق من الاجراء الايراني”.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

فرنسا تحذر من خطر الانزلاق إلى حرب بين الولايات المتحدة وإيران

Share this on WhatsAppإعتبر وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لو دريان أن “انتهاك إيران لقيود ...