الرئيسية » فن » إطلاق مهرجان لبنان السينمائي الدولي في صور والنبطية

إطلاق مهرجان لبنان السينمائي الدولي في صور والنبطية

أعلنت إدارة مسرح إسطنبولي وجمعية تيرو للفنون عن إقامة مهرجان لبنان السينمائي الدولي للأفلام القصيرة من 16وحتى 19 كانون الأوّل الجاري في مدينتي صور والنبطية بمشاركة 52 فيلماً ضمن المسابقة الرسمية للمهرجان ،وتشارك أفلام روائية ووثائقية وأفلام تحريك من 27 دولة هي الصين ،إيطاليا، اليابان ،البرازيل ،اليونان، ماليزيا ،مصر، كنداسويسرا،العراق، إيران، الولايات المتحدة الأمريكية، إسبانيا، ألمانيا،الدنمارك،الجزائر، الأردن،هولندا، فرنسا، الهند، تونس، المغرب ،النمسا، هنغاريا، فلسطين، لبنان .

ويقام المهرجان في “ثانوية صور الرسمية”و” مركز جمعية التجار” في النبطية، وبرعاية وزارتي الثقافة والسياحة والريجي اللبنانية وبالتعاون مع المعاهد والمدارس والجامعات التي يخصص المهرجان عرض عدد كبير من أفلام مشاريع الطلاب من مختلف الجامعات في لبنان ضمن المسابقة الرسمية . وتتنافس الأفلام ضمن المسابقة الرسمية على جوائز: أفضل فيلم روائي، وأفضل فيلم وثائقي، وأفضل فيلم تحريك، وأفضل ممثل، وأفضل ممثلة، وأفضل تصوير سينمائي. كما سيقدم المهرجان جائزة خاصة لأفضل فيلم لبناني إضافة إلى جائزة الجمهور،وتهدف التظاهرة إلى ترسيخ الحركة السينمائية في الجنوب وفي القرى والبلدات ودعم السينما المحلية وأفلام الطلاب والتبادل الثقافي وإقامة الورش والندوات .

واعتبر الممثل والمخرج قاسم إسطنبولي إقامة المهرجان بالضرورة من أجل الانماء الثقافي المتوازي في جميع المناطق وخاصة المهمشة ثقافياً وأهمية استمرارية المهرجانات السينمائية والمسرحية والموسيقية خارج المركزية الثقافية مما يؤسس لجمهور سينمائي جديد من طلاب المدارس والجامعات والعائلات، وتفعيل ذلك من خلال تحسين السياسات الداعمة للثقافة والشباب وإلزامية المسرح المدرسي والسينمائي في المنهج الدراسي وإنشاء مسارح وطنية لبنانية من قبل المؤسسات العامة والخاصة. وتقام فعاليات المهرجان المجانية بمشاركة بعض المخرجين القاديمين من خارج وداخل لبنان وذلك بتنظيم من فريق متطوعو جمعية تيرو للفنون التي تعمل على توفير مساحات ثقافية حرّة ومستقلّة وإقامة الأنشطة الثقافيّة المتنوّعة بينها مهرجانات دوليّة مسرحية وسينمائية وموسيقية وورش عمل تدريبية وعروض الأفلام، بهدف إستعادة النشاط الثقافي والفني وتفعيل الإنماء المتوازي وكسر المركزية الثقافية من خلال إعادة فتح دور السينما المقفلة في لبنان كسينما ريفولي والحمرا وستارز التي شهدت على الإقفال الثاني قسرياً منذ أيام قليلة بعدما إعيدت رغم 27 عاماً على إقفالها في مدينة النبطية .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

إلتقطوا الصور التذكارية معها.. زوجة وائل جسار تأسر الحضور بجمالها

Share this on WhatsAppودّع الفنان وائل جسار عام 2017 واستقبل العام الجديد في حفل أحياه ...