الرئيسية » أخبار الجالية اللبنانية في بلاد الاغتراب » تذكير من وزارة الخارجية إلى المغتربين

تذكير من وزارة الخارجية إلى المغتربين

ذكّرت ​وزارة الخارجية والمغتربين​ اللبنانيين غير الميقيمين على الاراضي اللبنانية بأن مهلة التسجيل للاقتراع في ​الانتخابات النيابية​ اللبنانية 2018 تنتهي في 20 تشرين الثاني 2017، داعية جميع المغتربين للتسجيل وممارسة حقهم بالاقتراع.

وفي بيان لها، أشارت الوزارة الى أن وسائل التسجيل هي: الدخول مباشرة الى الموقع المخصص للتسجيل www.diasporavote.mfa.gov.lb أو الدخول الى موقع الوزارة www.mfa.gov.lb، الدخول من خلال التطبيق على الهواتف الذكية: MOFA ONLINE، الحضورالى البعثة الدبلوماسية وملء الاستمارة الخاصة بالتسجيل.

ولفتت الى أنها “وضعت ​وزارة الداخلية والبلديات​ بالتنسيق مع وزارة الخارجية والمغتربين قواعد تسجيل الناخبين غير المقيمين على الاراضي اللبنانية، وبُذلت جميع الجهود لكي يتم التسجيل بالسهولة و​السرعة​ اللازمة نظراً لضيق فترة التسجيل التي نص عليها القانون رقم 44 تاريخ 17 حزيران 2017″.

وأكدت الوزارة انها ” قامت بترجمة المعلومات والاستمارات الواردة في الموقع الالكتروني والتطبيق الهاتفي والمتعلقة بالتسجيل الى خمس لغات اساسية وهي العربية، الفرنسية، الانكليزية، الاسبانية والبرتغالية لكي يتمكن جميع الراغبين المنتشرين في العالم بأن يطلّعوا ويتمكنوا من التسجيلـ كما واطلقت حملة اعلانية اعلامية في العالم لكي يصل الصوت الى جميع المنتشرين”.

وأوضحت أن “آلية التسجيل الالكترونية مبسطة وهي عبارة عن خطوات سريعة يقوم بها المغترب لفتح الحساب وملء الاستمارة وارسالها الكترونياً. كما أوضحت أن آلية التسجيل تحتّم التأكد من أن الشخص الراغب بالتسجيل هو لبناني مسجل على القوائم الانتخابية وبأنه مقيم خارج الاراضي اللبنانية والتأكد من أنه هو الراغب بتسجيل نفسه للاقتراع في الخارج وليس هناك من يزور إرادته بذلك دون علمه”.

وأشارت الى أن “المستندات المطلوبة هي لتأكيد ما ذكراعلاه، وأن التسجيل الاكتروني يحتّم وجود مستند يثبت لبنانية اي شخص في الخارج ان كانت هوية لبنانية او ​جواز سفر​ صالح او غير صالح او ​اخراج قيد​ فردي او عائلي، بحيث تقوم ​البعثات الدبلوماسية​ بالموافقة على جميع الطلبات الواردة الكترونياً. ولتاريخه، إن نسبة رفض الطلبات قليلة جداً وهي عبارة عن عدم تطابق المستندات المرفقة مع الاستمارات المقدمة، اما من ليس لديه اي مستند، فيمكنه دائماً تقديم الطلب مباشرةً للبعثات الدبلوماسية في الخارج عبر حضوره الشخصي أو بموجب كتاب موقع ومثبت وفقاً للاصول (كما نصت المادة 113 من القانون 44) وذلك حرصاً على سلامة عملية التسجيل، دون أن يكون هناك إمكانية لأي ​تزوير​”.

وأعربت الوزارة عن أسفها لمحاولة البعض التشويش على هذه العملية خلسةً وأن الأعداد المتزايدة للبنانيين الذين يقومون بتسجيل انفسهم في الخارج تثبت سهولة العملية قياساً بما كان قائم سابقاً وتثبت ايضاً الرغبة لدى اللبنانيين بإثبات لبنانيتهم وممارسة دورهم الوطني وحقهم بالإقتراع والإختيار، وهي المرة الأولى التي يتقاطر فيها المنتشرون بالآلاف لتعبيرهم عن إرادتهم بالمشاركة والتقرير في مصير وطنهم، لافتةً الى أنها تشكر اللبنانيين على تجاوبهم مع هذه العملية وتحضّهم على زيادة المشاركة، وتدعو كل ​مواطن​ لبناني مقيم الإتصال بقريب له او صديق لإبلاغه بهذه الفرصة الجديدة المتاحة، إضافةً الى طلبها الى اللبنانين الغير مقيمين عدم تفويت هذه الفرصة وتكريس حقهم بالإقتراع عبر ممارسته، مؤكدةً أنها ستتابع حملتها الإعلامية والإعلانية، وستحاول ايصال الرسالة الى كل لبناني عبر ​وسائل الإعلام​ ووسائل التواصل الإجتماعي وصولاً الى اكبر نسبة ممكنة من مشاركة المنتشرين اللبنانيين.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مؤتمر الطاقة الاغترابية -اوروبا اختتم أعماله وكلمة لباسيل

Share this on WhatsAppفي اختتام مؤتمر الطاقة الاغترابية – اوروبا وبدعوة من سفير لبنان في ...