باريس:ورود الوطن في شركة رجل الأعمال جواد حجار

الوطن عندما يعيش في نبضات قلوبنا ويسري في شراييننا يحيا معنا أينما كنا وحللنا فنراه في غربتنا في عملنا في صلاتنا في ضمائرنا الحية التي لا تغفى عنه ما دام لدينا قلب ينبض …
في الغربة حنين يعترينا .. ويشدنا لوطن يسكننا ولا نسكنه .. لبيروت والجنوب والشمال وعكار ..لتراثه الغني بالمجد والعز والفخر .. هكذا نحن ، نفتخر بوطننا الغالي كما أوطاننا الثانية التي ننعم بخيراتها .
كل مغترب منا له عمله وكفاحه ومقاومته في الغربة من أجل رزقه الذي يسعى اليه .
وها نحن أمام مقاوم مغترب وجبل شامخ يجسد الوطنية في أبهى صورها ..
السيد جواد حجّار
رجل أعمال لبناني برز اسمه في عالم المال والأعمال في بلاد الإغتراب . رجل مكافح اختار طريق الخير والانسانية منهجاً له فلمع نجمه وتألق .. فمن يعمل مثقال ذرة خيراً يره .. والسيد حجار زرع بذور الخير فحصد كل من عرفه وعايشه وخاصة فرنسا حيث يقيم . من هذه العاصمة الأوروبية كانت أولى خطواته .. بتجارة الورود وكان أول لبناني أسس شركة استيراد وتصدير للورود ففاح عطر لبنان مع كل وردة حيث الحب ولغة الورود .
تميز السيد حجار بعلاقاته الإنسانية المتنوعة .. صديق لبائع الورد من حدائق ذوقه الرفيع كما هو صديق لرؤساء دول وأصحاب القرارات في العالم أجمع ..مما جعله مثالاً انسانياً يحتذى به فعكس صورة حضارية عن لبنان وعن قيتولي تلك البلدة الجنوبية قضاء جزين حيث تنتمي جذوره الطيبة .
ومن منطلق ايماننا أن من لا يشكر الخلق لا يشكر الخالق .. وأن للنجاح أناس يقدرون معناه .. وللإبداع أناس يحصدونه .. تحية وتقدير وإحترام من موقع صوت لبنان الإغترابي لشخص السيد جواد حجار .. تقديراً لجهودكم المضنية فأنتم أهل للشكر والتقدير .. متمنين لكم دوام النجاح والتألق ..
فأنتم فخر لنا وللبنان ..
فتحية اليكم سيد جواد حجار .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الخارجية اللبنانية تحث على عودة الاستقرار السياسي الى اسبانيا الموحدة

Share this on WhatsAppاكدت ​وزارة الخارجية والمغتربين​ في اعقاب التطورات السياسية التي شهدتها مملكة ​اسبانيا​ ...