الرئيسية » اقتصاد » “إهراء مرفأ بيورت: المستحيل أصبخ إنجازاً ورؤيا”

“إهراء مرفأ بيورت: المستحيل أصبخ إنجازاً ورؤيا”

عقد ظهر اليوم  وزير الاقتصاد والتجارة رائد خوري مؤتمرا صحافيا في فندق الحبتور حول اوضاع اهراء الحبوب في مرفأ  بيروت تحت عنوان “المستحيل اصبح انجازا ورؤيا ” بحضور النواب انطوان بانو ، الدكتور فريد البستاني ، اسعد درغام وآلان عون . وبهيج عربيد ممثلا نائب رئيس الحكومة وزير الصحة غسان حاصباني ، وزير البيئة طارق الخطيب ، باتريك انطون ممثلا وزير الخارجية جبران باسيل ،  مدير عام الاقتصاد عليا عباس ، حنا فارس ممثلا مدير عام الجمارك ، مدير عام الحبوب والشمندر السكري حنا العميل ،مدير الاهراء أسعد حداد ،  رئيس الضابطة الجمركية العقيد عادل فرنسيس ، رئيس الاتحاد العمالي العام الدكتور بشارة الاسمر ، رئيس نقابة موظفي الاهراء فارس دياب ،رئيس ميناء بيروت محمد المولى ، اصحاب المطاحن في لبنان ، مستوردي الحبوب وحشد من التجار والمتعاملين مع الاهراء .

بداية النشيد الوطني ،ثم كلمة مدير الاهراء اسعد حداد  عرض فيها  لتقرير مفصّل عن اهراءات الحبوب في مرفأ بيروت منذ استلامه في أواخر 2017  وكانت توجيهات المعالجة واضحة وهي :

1.     خفض التكاليف بهدف الربحية.

2.     تطوير العمل عن طريق إدخال التكنولوجيا والمكننة لزيادة الإنتاجية وتعزيز الشفافية

3.     البحث عن مصادر جديدة لتعزيز الإيرادات وخدمة أفضل وأشمل للمطاحن وتجار العلف

وقال حداد :”بدأت نتائج هذه التوجيهات تظهر مع بداية عام 2018 كالتالي:

1.     إعادة هيكلة للعنصر البشري أدّت إلى تخفيض اليد العاملة التي تشكل 85% من التكاليف أكثر من 20%

2.     خفض التكلفة الإستشفائية بنسبة 85%

3.     إعادة توزيع للمهام وتغيير طريقة العمل وخاصة باعتماد الصيانة الإستباقي التي أدّت لزيادة الإنتاجية بنسبة 30%

4.     أعددنا دفتر شروط لوضع نظام تخطيط الموارد ERP  SYSTEM الذي يساعد الإدارة على الإستحصال على معلومة  صحيحة وفي الوقت المناسب والذي يساعدنا على أن ننتقل من الصيانة الإستباقية إلى الصيانة … وهذا النظام سوف يبدأ العمل فيه أوائل 2019 .”

واوضح حداد :” أمّا اليوم فهناك مشاريع عدة  قد بدأنا بتنفيذها:

1.     إدخال التكنولوجيا من خلال نقل سلسلة الإنتاج من عصر 2.0 و3.0 أي تكنولوجيا القرا ال21 وذلك عبر التالي:

·        وضع نظام لنقل المعلومة وتحليلها واستعمالها لاتخاذ القرارات الذكية ما يؤدي إلى:

إنخفاض في استهلاك الطاقة ، إنخفاض في كلفة التشغيل ، معالجة المشاكل قبل حدوثها ، مرونة في الخدمة ،

و زيادة الإنتاجية ،  والأهم من هذا كله رفع مستوى القدرات الفردية وتطوير مهارات العنصر البشري وتعزيز الشفافية في نقل المعلومة داخلياً مع التجار لرفع منسوب الرضى عن الخدمة . و أول الخطوات بهذا المجال بدأت بوضع حساسات متطورة في الصوامع لمعرفة الكميات ومراقبة حالة الحبوب وإمكانية متابعة الوزارة والتجار لحالة الحبوب مباشرة وفي كلّ لحظة ومن ثم تطوير المختبر بإدخال معدات وتجهيزات حديثة بهدف تفعيل سلامة الغذاء.

واعلن حداد انه  في المستقبل القريب سنعمل على:

1.     زيادة الخدمات المقدمة بهذا القطاع من خلال استحداث مشروع متكامل ومستقل لتفريغ وتخزين الصويا وبالتالي زيادة الإيرادات وشمولية أكثر في الخدمة .

2.     العمل على إدخال الطاقة البديلة والإهتمام أكثر بالبيئة .

3.     هناك مشروعين قيد الدرس:

                                  أ‌.            تحويل فبرة الحبوب التي نواجه فيها مشكلة بتصريفها إلى منتج قابل للإستمال وذلك بإنتاج (Briquette) حطب للإستعمالالمنزلي (وانشالله بيبصرا النور قريباً) والذي سوف نبدأ بتنفيذها قريباً وذلك عبر التعاون مع إحدى الجامعات الكبرى في لبنان .

                             ب‌.            الإستفادة من توليد الطاقة البديلة لتخفيض في استهلاك الكهرباء وهناك عدة خيارات مطروحة وقريباً سيكون لنا موعداً خاصاً .

والقى مستشار وزير الاقتصاد الدكتور جورج عبد الساتر كلمة عرض فيها ماشهده الاهراء من تطورات ادارية وتنظيمية واستعابية مما امكن الوصول الى الوضع الراهن الذي لن يتوقف بل ستستمر عملية التطوير والتحديث الحاصلة على الرغم من العراقيل الى تصادفها .

ثم كلمة وزير الاقتصاد والتجارة رائد خوري  الذي استهلها  بالقول :” اردنا ان  نِجتمع اليومْ لنَعرضْ معا وضع إهراء مرفأ بيروت والإنجازات التي تحققت هذه السنة والمشاريع التي  يتمّ العملْ عليها وتطويرِها بالمستقبل. انطلقْنا منْ رؤيةِ التغييرِ والإصلاحِ، الرؤية التي  تعلّمناها واقتنعْنا إنّها هي خلاص لبنان. التغييرْ “لحالو ما بيكفي” إذا ما اقترنْ بالإصلاح.  كما ناشدت دائما ، واطالِبْ بِخطّة عملْ تَرسُمْ المسارْ الذي  سيتم العمل   على أساسه، تمّْ التعاقدْ مع شركة PWC لتقييمْ شاملْ لِسَيرْ العملْ بالاهراء من النواحي الاداريّة والماليّة وآليات العَمل الخَاصّة بهذا المِرفَق العامّ، وتبيَّن ان هناك مُخالفات عدة  وأعطال وإهمال منها:

–         فائِضْ بِعَدَدْ الموظَّفين معظَمْهم غيرْ منتِج

–         التَقصيرْ بِصيانة الآلات والتَجهيزات والمَعدّات ممّا أدّى إلى أعطال مستَمِّرة

–         عَدم توفُّر اجراءات السّلامةالتي يجب ان  تكون لَحِماية العامِلين

–         غِياب نِظام المكنَنة المناسب  لِحِفِظ وتَوثيق المعلومات المتعلِّقة بالمُحاسبة والدَّفع والعَمَلِيات الدّاخِلية وتَدوين قِطّع غيار المكَنات بِسجِلّاتِ المخازِن

–         الأرشيف غير مُوثّق وغير مُنظّم .”

 وتابع الوزير خوري :”بعدَ تسليطِ الضوءِ على هذه المجاوَزات الإداريّة والصَحيّة والتَنظيميّة، اقتَضى الواقِع أن يتمّ وضِع خِطّة طريق للتّغييرِ والإصلاحِ في إهراءِ مرفأ بيروت.

على صَعيدِ السّلامةِ العامّةِ والغِذائيّةِ،

أولاً: بعدَ جَهدٍ طويلٍ أقرَّ مجلسُ الوزراءِ حصريةَ تفريغِ القمحِ المستورد  الى مرفأِ بيروت في إهراءِ الحبوب ، عبرَ شفّاطاتٍ تَصِبُّ القمحَ في الشّاحِناتِ المعقّمةِ مباشرةً، هذا القرارْ ليس مهما فقط على  صعيدِ السلامةِ الغذائيّةِ إنَّما أهمّيته واضحة من خِلال الأرقامْ التي  توضِّح إنّه في  عام 2017 قبل قرارْ حصريّة التِّفريغ، تمّ تَفريغ 150.706.544 كيلو قمح بِمدّة 8 أشهر، أمّا سنة 2018 وبعدْ قَرارْ الحَصْريّة، تمّ تَفريغ 291.102.993 كيلو قمح في خلال  المدةِ الزّمنيةِ نفسها ، يَعني زادَتْ نِسبَة التَفريغ في الاهراء  أكثَر بنسبة 93%،

ثانياً: تمّ وضِع خِطّة صِيانة وِقائيّة استِباقيّة للمَكَنات بِشكِلْ دَوْري لِتَفادي الأَعطالِ الطّويلة والمتكرِّرة،

ثالثاً: تمّ اتِّخاذ قَرار بإلِزامِيّة تَطهيرِ الشّاحِناتِ النّاقِلةِ لجميعِ الحبوبِ منَ المرافِىءِ إلى المُستودَعاتِ والمَطاحِنِ يومياً

رابعاً: يَتُمُّ العَمَلَ على خِطّةٍ للمحافَظَةِ على سلامَةِ العامِلينَ مِنْ خِلالِ تأمينِ الاحتِياطاتِ الجَسَديّةِ،

وقال الوزير خوري :على الصّعيدِ الإداري تمّ إعادَةَ هيكَلَةِ الإهراءاتِ وتَقييمِ كلِّ الموظّفين والوصفِ الوَظيفيّ حيثُ تمّ تَخْفيضِ عَدَدِ الموظّفين بأكثَر مِنْ 20% وإبقاءِ أصحابَ الكفاءةِ والخبرةِ، واود ان ا شَدِّد على هذه النّقطة التي هي مِحوَريّة ومن اللازِم تتّطَبَيقها  على كافّةِ الإداراتِ والمؤسساتِ العامّة.  حجمُ القطاعِ العامِ منَ الاقتصادِ اللبنانيّ هو 40% وهو أحَدْ أهّمْ عوامِلِ العجزِ بميزانيةِ الدولة، هذه  النِّسبة يجب ان ْتْخَفّض الى 15% ولا تتم إلا عبرْ ضَبِطِ التوظيفِ العشوائي وعبرْ توظيفِ الأشخاص ذات الكفاءة وتحديدِ مهامِهم لزيادةِ الإنتاجيّة والإيرادات. هذه الخَطوِة لم تكن  سياسيّة أبداً إنّما للحِفاظِ على مِرفَقْ عامْ كان يواجِه إفلاسْ.  هذا الحَدّ منْ عَدَدِ الموظّفين وفَّرْ أكثَرْ مِن 670.000 دولار منَ الأُجور… وادعو  اليومْ كلّ وزير ومسؤول بالقِطاعِ العامِ الى  أَخْذِ المُبادَرَةِ نَفْسها وتَخْفِيضِ التّوظيفِ العَشوائي وغَيْرِ المُنتِج لأنّه حانَ الوَقْت لوقِّفْ المَحْسوبِيّات ونِبدَأ بالعَمَلِ الجَدِّي والمُجدِي.”

واضاف الوزير خوري :” تَعديلِ عقدِ العملِ الجَماعيّ بينَ الوزارة ونَقابة المُسْتَخْدَمين في الإِهراء بِهدَفْ تَخفيضِ النّفَقاتِ العامّةِ واؤكد ِلْكم إنّه تمَ تَخفيض النَّفَقات بِشَكِل كبير لأنه تمّ دَرِس الرّواتِب الجديدة بدِقّة وجَدّية، بعد ما كانت نِسبة أكثرْ مِن 80% مِن نَفقات الإهراء لِتغطية رَواتب الأُجَراء والتّقديماتِ الاجتِماعية  والصَحيّة وتَعويضاتِ نِهاية الخِدمة وهي نِسبة مِرتِفعة جداً، على سَبيلِ المِثال كان يِتقاضى الحارِس حوالي ال3.750.000 ليرة لبنانية، كذلك تَخفيضِ الفاتورة الصَحيّة مِن أكثَر مِن 530.586.071 ليرة لبنانية إلى 75.000.000 ليرة لبنانية، معِ الحِفاظِ على الخَدمات الصَحية نفسَها لِلموظّفين التي تَشمُل الأَدويةِ والمُستشفيات.”

واعتبر الوزير خوري ان الخَطَوات التي  قِمْنا بها ساعَدَت بِزيادَة الإنتاجيّة في إهراء مرفأ بيروت والنُّهوض بِمِرْفّق كان يِخسَر أكثَر من 1.000.000 دولار عام 2017، لَيصير اليوم خلال العام 2018 يِربَحْ ومِنَ المُتَوقَّع بِنهاية هذه السِّنة ان يصل الرِّبِح اكثر مِن 730.000 دولار. وحِساباتنا وتوَقُّعاتنا لِعامي 2019 و2020 تؤأكِّدْ إنّ الرِّبِح الصّافي  سيِتْزايَد كلّ سنة بِحوالي 100.000 دولار. كلّ الأَرقام التي ّ تمّ عَرْضها هي كانَت الحافِزِ الأوّل لِلصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربيةليعود الى  الاستثمار في إهراء مرفأ بيروت عام 2018.

واعلن الوزير خوري :” نِحن اليوم بِعَهد المُحاسبة، بِعَهد التغيير والاصلاح، بِعَهد لبنان القوي، بِعَهد فخامة الرئيس العماد ميشال عون. الإِهمال غير  مَسموح ان يبقى مَوجودأ بِإداراتنا وبَين مُوظّفين الدّولة والإجراءات التي  اتَّخَذْتها لا ِتصُبّ إلا  بِمَصلَحة سَلامة المُواطِنين أوّلاً وحُسْنِ سَيرِ العَمَلِ بالإدارَةِ العامّةِ ورَفْعِ انتاجيّتِها ثانياً. والإجراءات التي  قِمنا بها كانَت صَعبة والقَرارات الصَحيحة مُعظَمها تكون غيرْ شَعبَويّة، ولكن  المَصلَحة العُليا والأهَمَّ هي مَصلَحة لبنان والمِرْفَقالذي  نِحكي عنّه هو إهراء مرفأ بيروت يَعني القَمِح الذي  يطَعْم أكثَر من 4 ملايين نَسمة على الأراضي اللبنانية والتَّلاعُبْ بِهذا  المَوضوع غير  مَسموح. عانَيْنا مِن ضُغوطات كثيرة ووساطات  أكبَر ولَكنّ تمّ التّعامُل معْ هذا المَوضوع بِكلّ تَجَرُّد وحِرَفيّة وتِكنوقراطية.

و عَمَلْنا لا يتوقف هنا ، إنَّما المَسيرة مكمّلة: بإسْتِقطاب استِثمارات أكثَر، إستِحْداث خَدَمات جَديدة أهَمَّها الEnterprise Resource Planning (ERP) التي مِن شَأنِها تَطوير الإدارةِ والمَكْنَنة ومُواكَبة التَّطَوّر وتَسْريعِ الخِدمةِ،  دِراسة مَشروعِ استِخْدامِ الطّاقَةِ البَديلَةِ أو الشَّمْسيّةِ في الإهراء لِمُراعاةِ المَعاييرِ البيئيّةِ والصُّحيّةِ العامّةِ، العَمَلْ على تَطويرِ المَوارِدِ البَشَريّةِ عَبْرَ زِيادَةِ التَّدْريباتِ وغيرِها…

وختم كلمته قائلا :”و بِنِهايَة هذا اللِّقاء، أتمَنّى إنّ تحقق رويتنا  لبنان القوي وتِحقيق التّغيير والإصلاح و تِتْعَمَّم على كلّ الإدارات لأنّ لبنان لديه  طاقات خَيالية وقادِر على تِحقيق المُستحيل. حانْ الوقِت للتَحَرُّر مِن الإسْتِزْلام والضُّغوطات والمَحْسوبيات وتَطْبيق مَعايير الكَفاءة والإنتاجية. حانْ الوقت للحَدِّ مِن الإسْتِخفاف بِعُقول وسَلامَة الشّعب اللبناني واحتِرام حُقوقه أولاً وآخراً.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

رابطة جي إس إم إيه ترحب بقرار ألمانيا بتوفير الطيف الترددي لنظام تقنية 5 جي، وتحذّر من الشروط غير الضروريّة

Share this on WhatsAppرحبت اليوم رابطة “جي إس إم إيه” بقرار الحكومة الألمانيّة لإطلاق نطاق ...